• 1111
  • 1111_0
  • attachment
  • _0
  • snap_2012-06-19_14h21m41s_004_
  • treq
  • snap_2012-06-19_14h05m48s_003_
  • mam
  • 2122
  • 201-372
  • aerab

 
 
 

 
 

<p>يشرف مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية بانضمام صفوة فاضلة من المختصين في علوم اللغة العربية وغيرها</p>
اضغط على زر آخر الإضافات لغلق أو فتح النافذة

دروس في شرح تحفة الإخوان في علم البيان سهلة وواضحة (3)

????? ??????
تاريخ الإضافة : 2013/03/31
القسم : مقالات

( الدرس الثالث )

أقسام التشبيه

قد علمت أن التشبيه هو: الدلالة على مشاركة أمر لآخر في معنى بالكاف ونحوها، وأن أركانه أربعة هي: المشبَّه والمشبَّه به، وأداة التشبيه ووجه الشبه، وأنه قد يذكر بتمام أركانه وقد يحذف منه بعضها.
وللتشبيه أقسام عدة باعتبارات مختلفة فينقسم باعتبار طرفي التشبيه ( المشبّه والمشبَّه به ) إلى: الحسيين، والعقليين، والمختلِفين.
1-أن يكون الطرفان حسيين.
2- أن يكون الطرفان عقليين.
3- أن يكون أحد الطرفيين حسيا والآخر عقليا.
ونعني بالحسي أن يكون مدرَكا بإحدى الحواس الخمس وهي: السمع والبصر والشم والذوق واللمس.
مثل: خدكَ كالوردِ، وكل من الخد والورد مبصران، وشعركَ كالليل في السواد والشعر والليل مبصران بالعين.
ومثل: صوت المنشدِ كالبلبل، وهما يدركان بالسمع، وريحكَ كالمسكِ، ويدركان بالشم، وعصير الليمون كالخل ويدركان بالذوق، وجلد الطفل كالحرير ويدركان باللمس. 
مثال: قال الله تعالى: ( فجعلهم كعصفٍ مأكولٍ ) العصف هو ورق الشجر، أي جعل الله أصحاب الفيل كورق شجر أكلته الدواب ثم راثته ووجه الشبه هو تقطع أوصالهم كتقطع العصف حينما يؤكل. والمهلكون من الكفار والعصف المأكول محسوسان.
ونعني بالعقلي أن يكون مدركَا بالعقل دون الحس الظاهر، كالمعاني والأوصاف نحو الكرم والشجاعة والخير والحق والباطل والعمل الصالح والهدى والضلال والجبن والبخل، ومثل المشاعر القلبية والإحساسات الداخلية كالرضا والغضب والفرح والحزن والألم فكلها لا ترى ولا تسمع ولا تشم ولا تذاق ولا تلمس.
مثل: العلمُ كالحياة في كونهما جهتي إدراك ومعرفة، والعلم والحياة صفتان معقولان لا يدركان بالحس، ومثل الجهلُ كالموتِ، والضلال عن الحق كالعمى.
مثال: قال الله تعالى: ( يَخْشَوْنَ النَّاسَ كَخَشْيَةِ اللهِ ) فالمشبه وهو خشية الناس، والمشبه به وهو خشية الله أمران عقليان لأن الخشية محلها القلب فهي تحس بالوجدان ولا تسمع ولا تبصر ولا تذاق ولا تشم ولا تلمس. 
ونعني بان يكون أحدهما حسيا والآخر عقليا أن يدرك أحدهما بالحواس الخمس ولا يدرك بها الثاني.
مثل: العلم كالنور، فالعلم عقلي، والنور حسي مبصر، ونحو الجهل كالظلام، والغضب كالنار المشتعلة، والموت كالسبع في الاغتيال والإهلاك.
مثال: قال الله تعالى: ( وقَدِمْنا إلى ما عَمِلوا من عملٍ فجعلناهُ هباءً منثورًا ) أي توجهنا إلى ما عمله الكفار من أعمال البر كالكرم والإحسان للناس فجعلناه كالهباء المنثور، والهباء ذرات ترى أثناء فتح الشباك وتسرب أشعة الشمس منه كالغبار، والمنثور هو المتفرق، وتلك الأعمال معقولة والهباء محسوس مبصر.
فتلخص أن التشبيه ينقسم باعتبار طرفيه إلى ثلاثة أقسام: تشبيه محسوس بمحسوس، وتشبيه معقول بمعقول، وتشبيه مختلف بين محسوس ومعقول.

( الأسئلة )

1- في ضوء ما تقدم ما هي أقسام التشبيه باعتبار الطرفين ؟ 
2- ما معنى الحسي وما معنى العقلي ؟
3- مثل بمثال من عندك لكل نوع من أنواع التشبيه المتقدمة ؟

( التمارين 1 )

عين نوع التشبيه من حيث الحسية والعقلية:
( الإيمان حياة، الكفر موت، خلقك الكريم كالريحان، العطش كلهيب النار، هذه الفاكهة عسل، العدل كالميزان، الظلم ظلمات يوم القيامة- وكأنَ أجرامَ السماءِ لوامِعَاً… دُرَرٌ نُثِرْنَ على بساطٍ أزرقِ ).

( التمارين 2 )

اجعل كلا مما يأتي مُشَبَّهًا على أن يكون المشبه به أمرا محسوسا:
( التقوى- الصلاة- الحقد ). 

( التمارين 3 )

اجعل كلا مما يأتي مُشَبَّهًا على أن يكون المشبه به أمرا معقولا:
( الحب، الفقر، المرض).

شارك وانشر


التعليقات



بادر بأول تعليق


اضافة رد

(required)


Ad