مقالات [ 1426 ]

محاكمة نصٍّ من الصاحبي تتّصلُ بشطر بيتٍ مجهولٍ – أ.د. سعد حمدان الغامدي

في سلسلة محاكمة النصوص، شطرُ بيتٍ مجهول ورد في الصّاحبي في باب الشعر، ضبطُه، وبيان الشاهد فيه، ومناقشة موقف ابن فارس منه. في نصّ قَيِّمٍ لابن فارس يعبّر فيه عن رأيه فيما يرتكبه الشعراء من الضرورات وردَ شطْرُ بيتٍ ظهر لي .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24183.html

كبير حسن، ولكن العربية أكبر وأحسن! – أ.د. محمد جمال صقر

خطر لي أَنْ لو سمعتُ مِنْ صاحبها قصيدةَ "جِداريَّة محمود درويش"، التي أقرؤها الآن، لازددت لها تحقيقًا ومنها تمكنًا، وإذا اليوتيوب -أطال الله في النعمة بقاءه!- قد اتسع قبل خمس سنوات (2013)، لساعة وتسع عشرة دقيقة وثمان وعشرين ثانية (1,19.28)، .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24125.html

كبار منشدي الشعر العربي – أ.د. محمد جمال صقر

حدثنا أستاذنا الدكتور عبد الصبور شاهين -وقد كان عمل أول حياته بالتثقيف الإذاعي الإلقائي- عن الأستاذ عبد الوارث عسر، أنه كان يدعي بكتابه "فن الإلقاء"، ما لا يستحق، وكأنه ضجر به -وربما أحرجه وهو النجم الساطع، عن بعض تلك الأعمال- .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24111.html

قراءة في (دراسات في علم أصوات العربية) 7 – أ.د. أبو أوس إبراهيم الشمسان

الفصل التاسع: في النبر بين فيه أن اختلاف اللهجات في نطق الأصوات واضحٌ يدركه السامع ويميزه، بخلاف (النبر) وهو إبراز مقطع من مقاطع اللفظ، فقد يدركه السامع؛ ولكنه لا يستطيع تحديده، فكلمة مدرسة أو معجزة نجد اللهجات العربية تنبر المقطع الأول .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24109.html

إنشاد الشعر العربي – أ.د. محمد جمال صقر

ذكر سيبويه -ت:180- أن الشعر "وضع للغناء والترنم"، ثم أقبل يذكر مذاهب العرب في إنشاده، فكانت ثلاثة: الترنم، والنثر، والتوسُّط، وهذا الثالث إما على جهة "الغلو"، أو على جهة "التعدي"، وعليهما يدل اسماهما! فأما في الترنم فيتغنون، ويحرصون على بعض .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24107.html

كلمةٌ حولَ سياق الشعر – أ.د. عبد الرحمن بودرع

مَن كانَ سَيعْلَمُ أنَّ “الحُساميّةَ الكَبْداءَ” تَعْني اسمًا وصفةً لفَرس حُمَيْد بن حريث بن بَحْدَل الكَلبيّ، في قول شُبَيْلِ بْنِ الجِنِبّار: نَجَّى الحُساميَّةَ الكَبْداءَ مُبتَرِكٌ *** مِنْ جَرْيِها وَحَثيثُ الشّدِّ مَذْعُورُ والكَبْداءُ صفةٌ من صفاتها، وهي الضَّخمَةُ البَطنِ مِن أعلاه، والمُبترِكُ المُلحُّ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.m-a-arabia.com/site/24105.html

Page 1 of 23812345...101520...Last »