منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية

منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية (http://www.m-a-arabia.com/vb/index.php)
-   أخبار ومناسبات لغوية (http://www.m-a-arabia.com/vb/forumdisplay.php?f=30)
-   -   أكاديمية مناظرات قطر . من أهم أهدافها خدمة اللغة العربية وإعادتها إلى الحياة مجددا (http://www.m-a-arabia.com/vb/showthread.php?t=6789)

أبو عمار المكي 11-27-2014 09:44 AM

أكاديمية مناظرات قطر . من أهم أهدافها خدمة اللغة العربية وإعادتها إلى الحياة مجددا
 
بوابة الشرق ـ الدوحة ـ 27 نوفمبر ـ 2014 :

نجح مركز مناظرات قطر – عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع-، في تنظيم نسخة جديدة من فعاليات أكاديمية مناظرات قطر، التي شارك فيها 52 متدربا يمثلون 44 جامعة من 25 دولة.

وخصصت الأكاديمية لتأهيل المدربين لاختيار أعضاء فرق المناظرات المشاركة في البطولة الدولية لمناظرات الجامعات ومن المنتظر إقامتها في قطر خلال شهر إبريل المقبل.

ومن جانبها أكدت السيدة فايزة عبد الرزاق - رئيس قسم البرنامج العربي بالمركز- ، أن فعاليات أكاديمية المناظرات قد أضافت نجاحاً مميزاً وملحوظاً لنجاحات مركز مناظرات قطر التي حققها على مدار الـ 5 سنوات الماضية.

ولفتت إلى أن الأكاديمية تملك أهمية كبرى هذا العام، مبينة أنها نجحت في استقطاب أكبر عدد من المدربين في تاريخ الأكاديميات السابقة فضلاً إلى انضمام عدد من الجامعات من دول أجنبية مثل: بولندا، كازاخستان، الهند، كوريا، الصين، فرنسا، ماليزيا، كوريا ، وتابعت قائلة" بالإضافة إلى جامعات الدول العربية، وهذا بالفعل يشعرنا بالفخر والاعتزاز بدور المركز في نشر ثقافة المناظرات والحوار عربياً وعالمياً وفي تعزيز مكانة اللغة العربية في دول العالم أجمع" .

وشددت على أن مركز مناظرات قطر ومن خلال الأكاديمية قد حقق هدفين في آنٍ واحدٍ وهما خدمة اللغة العربية وإعادتها إلى الحياة مجدداً ونشر علم المناظرة والحوار البنّاء .

ونبهت إلى توفيرمركز مناظرات قطر لكل ما يحتاجه المشاركون من معلومات حول مهارات المناظرة والتحكيم ليصبحوا قادرين على تدريب فرقهم وتأهليلهم التأهيل المناسب للمشاركة في البطولة الدولية الثالثة لمناظرات الجامعات باللغة العربية وبذلك نحقق شعار المركز الذي نصبو إليه جميعاً "مناظروا اليوم قادة الغد" .

وقد أشاد المشاركون في الأكاديمية بجهود مركز مناظرات قطر ودعمه اللامحدود لهم، وسعيه الدؤوب إلى نشر فن المناظرات في العالم من خلال رؤية تنويرية ترفع قيم الحوار الحضاري بين الشعوب.

تجربة بولندا
وفي هذا السياق أشادت السيدة ماجدة الصيادي- جامعة كازيميرز ويكلي ببولندا- بجهود مركز مناظرات قطر في مجال نشر وتعزيز اللغة العربية من خلال فن المناظرات، مؤكدة أن مشاركتها في فعاليات أكاديمية مناظرات قطر ساهمت في صقل قدراتها في مجال المناظرات فضلاً عن تبادل الخبرات والاطلاع على الثقافات المختلفة التي حملها المشاركين معهم من 25 دولة من مختلف أنحاء العالم.
وتابعت قائلة" وفي الحقيقة مركز مناظرات قطر يُعدُّ ملتقى الحضارات والثقافات، إضافة إلى جهوده في نشر فن المناظرات وما يرافقه من تعزيز للغة العربية".

ولفتت إلى أن برنامج الأكاديمية ساهم في تطوير ملكاتها ومهاراتها التناظرية مما أعطاها القدرة على استخدام تلك الحصيلة في اختيار وبناء فريق قوي للمشاركة في البطولة الدولية لمناظرات الجامعات بالدوحة في إبريل المقبل.

وأشارت إلى أن الطلاب في جامعاتها يدرسون اللغة العربية بشكل نظري ولم تتاح لهم فرصة الاستخدام العملي لمهارات اللغة التي تعلموها في الجامعة، مؤكدة أن البطولة الدولية المقبلة ستوفر فضاء رحبا يستطيع من خلاله الطلاب ممارسة اللغة العربية بشكل عملي ومن ثم زيادة الحصيلة اللغوية وتعلم مهارات جديدة لم يحصلوا عليها خلال دراستهم النظرية.

وبينت أن الأكاديمية شكلت نقلة نوعية لها في مجال المناظرات، منوهة بأن البرنامج التدريبي ساهم في اكسابها تقنيات جديدة ستسعى إلى نقلها للطلبة، مشيرة إلى الورش وما دار خلالها من نقاشات ساهمت في تكوين نظرة جديدة عن العالم العربي ولغته وثقافته.

وأشادت بحفاوة الاستقبال التي لمستها منذ وصولها إلى دولة قطر، موضحة أنها اطلعت عن كثب على النهضة الشاملة التي تعيشها قطر حالياً، مضيفة" أن قطر دولة متطورة جداً".

تجربة الصين
وبدوره ذكر السيد جاي ويجيانج – جامعة بكين بالصين - ، أن الجامعات الصينية تنظم مسابقات المناظرات منذ سنوات طويلة باللغة الصينية، مبيناً أنها المرة الأولى التي يمارس فيها المناظرات باللغة العربية ؛ وهذا نتيجة جهود مركز مناظرات قطر.

وعبر عن سعادته البالغة لمشاركته في الأكاديمية كونه تعرف عن قرب على فن المناظرات باللغة العربية ووقف على أبعاده وقواعده وأحكامه، لافتاً إلى تطوره اللغوي خلال فعاليات الأكاديمية نظراً لممارسة اللغة بشكل مستمر طيلة أيام الأكاديمية.

وثمن جهود مركز مناظرات قطر التنويرية الرامية إلى نشر فن المناظرات في العالم، مشيداً بالخبرات القطرية في هذا المجال الحضاري، مؤكداً أن المناظرة تُعدُّ وسيلة هامة في إيصال الأفكار والحوار المشترك لإيجاد الحلول المثالية لما تواجهه الإنسانية من قضايا.

وبيّن أنه بدأ دراسة اللغة العربية قبل 19 عاماً وأن علاقاته مع العرب تاريخية، متمنياً أن يشارك في البطولة الدولية التي ينظمها مركز مناظرات قطر في الدوحة على رأس وفد من جامعة بكين.

وقال" لم أكن أتخيل هذا العدد من المشاركين الذين ينتمون إلى 25 دولة من مختلف أنحاء العالم، علاوة على التنظيم الراقي للفعاليات والبرنامج التدريبي الثري الذي تم تدريبنا عليه".

وأشار إلى أن الصين بدأت تدريس اللغة العربية في الجامعات قبل 70 عاماً، مشيراً إلى وجود 50 جامعة صينية تدرس اللغة العربية وتمنح شهادات الليسانس والبكالوريوس والماجستير والدكتوراه في تخصصات اللغة العربية.

تجربة كوريا
وبدورها قالت السيدة جي هيون كونج – جامعة هانكوك للدراسات الأجنبية بكوريا - :" الأكاديمية تعتبر فرصة للاطلاع عن قرب على فنون المناظرات طبقاً للقواعد والقوانين التي يتبناها مركز مناظرات قطر، في الوقت الذي يهتم فيه الكثير من طلابنا في كوريا بدراسة اللغة العربية".

وأضافت قائلة" ونحن في كوريا كدولة غير ناطقة باللغة العربية نكتفي بدراسة القواعد وطرق التعبير المختلفة المعتمدة في تعلم اللغة العربية، ولكن المشاركة في هذه الفعاليات التدريبية باللغة العربية فتحت أمامي آفاق جديدة لتدريس اللغة العربية لطلابنا".

ولفتت إلى أن فن المناظرات يُعدُّ مجالاً جديداً في كوريا، مشيرة إلى أنها ستحمل كل ما تعلمته خلال الأكاديمية إلى كوريا لتعليمه للطلاب في جامعة هانكوك، مؤكدة أنها ستعمل على نشر فن المناظرات باللغة العربية في كوريا.


الساعة الآن 11:54 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by