عرض مشاركة واحدة
 
 رقم المشاركة : ( 34 )
د.ضياء الجبوري
عضو نشيط
رقم العضوية : 2461
تاريخ التسجيل : Mar 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 452
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.ضياء الجبوري غير موجود حالياً

   

Post حفص

كُتب : [ 02-27-2016 - 04:13 PM ]


حفص
من الأسماء التي سمّت بها العرب أبناءها، وتكنّوا بها.
والحَفْص: زبيل من جلود تُنقّى بها الآبار.
والحَفْص: ولد الأسد.
ذكر ذلك الأزهري، والجوهري، وابن فارس، وابن سيده، والفيروزآبادي.
قال ابن سيزده في المحكم: «حفَص الشَّيْء يحفِصه حَفْصا: جمعه. والحُفاصةُ: اسْم مَا حُفِص.
وحفَصَ الشَّيْء: أَلْقَاهُ، وَالضَّاد أَعلَى، وَقد تقدم.
والحَفْصُ: زبيل من جُلُود. وَقيل: هُوَ زبيل صَغِير من أَدَم. وَجمعه أحفاصٌ وحٌفوصٌ.
والحَفْصُ: الْبَيْت الصَّغِير.
والحَفْصُ: الشبل.
وحَفْصَةُ، وَأم حَفْصَةَ: جَمِيعًا: الرخمة.
والحَفْصَةُ: اسْم من أَسمَاء الضبع، حَكَاهَا ابْن دُرَيْد قَالَ: وَلَا أَدْرِي مَا صِحَّتهَا.
وأمُّ حَفْصَةَ: الدَّجَاجَة.
وحَفْصةُ: اسْم امْرَأَة.
وحَفْصٌ: اسْم رجل شبه بالحفْصِ الَّذِي هُوَ الزبيل.».
وكنّى النبيُّ صلى الله عليه وسلم بهذا الاسم عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه.
قلت: ولعلّ العرب تسمّت بولد الأسد، وتكنت به، فهم أولوا بأس وشدّة وقوة ثغلظ، وهذا أقرب إلى حياتهم الاجتماعية.
والله تعالى أعلم.


توقيع : د.ضياء الجبوري

السُّنة كسفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلّف عنها هلك.

رد مع اقتباس