عرض مشاركة واحدة
 
 رقم المشاركة : ( 40 )
د.ضياء الجبوري
عضو نشيط
رقم العضوية : 2461
تاريخ التسجيل : Mar 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 452
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.ضياء الجبوري غير موجود حالياً

   

Post

كُتب : [ 03-01-2016 - 11:07 PM ]


وإذا رجعنا إلى ابنِ سيده وجدناه قد أثبتَ القولين، وأنَّ أضرط وأطرط بمعنى واحد، قال: والضَّرْطُ خِفَّةُ الشَعْر رَجُلٌ أضْرَطُ خفيفُ شَعْرِ اللِّحْيَة وقيل الضَّرْطُ رِقّةُ الحاجِبِ وامرأة ضَرْطاء خَفِيفةُ شَعَرِ الحاجِبِ رَقيقتُه.
وقال: الطَّرَطُ: خِفَّةُ شَعَرِ العَيْنَين والحَاجِبَيْنِ، طَرِطَ طَرَطاً، فهو طَرِطٌ وأَطْرَطُ. والطَّرَطُ: الحُمْقُ، ورَجُلٌ طَرِطٌ: أَحْمقُ. انتهى
وقد تقدّمت أقوالُ اللغويين في التمييزِ بين اللفظين، وعدم دلالةِ أضرط على قلّةِ الشعر.

توقيع : د.ضياء الجبوري

السُّنة كسفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلّف عنها هلك.

رد مع اقتباس