عرض مشاركة واحدة
رقم المشاركة : ( 1 )
 
داكِنْ
عضو نشيط

داكِنْ غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 1938
تاريخ التسجيل : Jul 2014
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 813
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
Post من أسرار العربية - في التاءات

كُتب : [ 07-06-2015 - 02:05 PM ]




الفصل الرابع والأربعون: في التاءات.

منها ما يُزاد في الإسم كما زيد في: تَنْضُبُ وتَتْفُلُ. ومنها ما يزاد في الفعل نحو: تَفَعَل وتَفاعَل وافْتَعَلَ واسْتَفْعَلَ. ومنها تاء القَسَم تقول: تالله لأفعلنَّ كذا أي بالله. وفي القرآن: {وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُمْ} [سورة الانبياء الآية: 57] ولا تستعمل هذه التاء إلا مع اسم الله عزَّ وجلّ. ومنها التاء التي تزاد في رُبَّ وثُمَّ ولا وتقدم ذكرها. ومنها تاء التأنيث نحو تَفْعَلُ وفَعَلْت وتاء النَّفس نحو فَعَلتُ وتاء المخاطبة نحو فَعَلْتِ. ومنها تاء تكون بدلا عن سين في بعض اللغات كما أنشد ابن السكيت: [من الرجز]
يا قاتلَ الله بني السَّعلاتِ ... عمرو بن مسعود شِرار النَّاتِ.
يعني: شرار الناس.




فقه اللغة وسر العربية
المؤلف: عبد الملك بن محمد بن إسماعيل أبو منصور الثعالبي (المتوفى: 429هـ)
المحقق: عبد الرزاق المهدي
الناشر: إحياء التراث العربي
الطبعة: الطبعة الأولى 1422هـ - 2002

رد مع اقتباس