( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > القسم العام > البحوث و المقالات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مصطفى شعبان
عضو نشيط

مصطفى شعبان موجود حالياً

       
رقم العضوية : 3451
تاريخ التسجيل : Feb 2016
مكان الإقامة : الصين
عدد المشاركات : 10,457
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال : إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى شعبان
افتراضي #من أوهام الطلاب في الإعراب (٧)

كُتب : [ 03-26-2020 - 04:08 PM ]


#من أوهام الطلاب في الإعراب (٧)
د. مفرح سعفان





في مثل قوله تعالى عن سيدنا إبراهيم - عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة وأتم السلام-
: " و لم يك من المشركين ".
وقوله تعالى عن السيدة مريم
عليها السلام : " ولم أك بغيا "
يخطئ كثير من الطلاب في إعراب الفعل المضارع ( يك ) ، إذ يقول بعضهم في إعرابه :
فعل مضارع مجزوم بلم ، وعلامة جزمه حذف النون ؛
لأن أصله( يكن ) .
كما يقول آخرون في إعرابه:
فعل مضارع مجزوم بلم ، وعلامة جزمه حذف حرف العلة ( الواو) ؛ لأن أصله ( يكون ) .
و الصواب أن (يك) :
فعل مضارع مجزوم بلم
وعلامة جزمه السكون على النون المحذوفة للتخفيف ، في الأصل ( يكن ) .
ومن ثم فهو ليس مجزوما بحذف النون ؛ لأن ما يجزم بحذف النون هو فقط الأفعال الخمسة ، وهي :
لم يفعلا ولم تفعلا
ولم يفعلوا ولم تفعلوا
ولم تفعلي.
كما أنه ليس مجزوما بحذف حرف العلة ؛ لأن ما يجزم بحذف حرف العلة هو فقط الفعل المضارع المعتل الآخر ، مثل :
لم يدع ، ولم يرم ، ولم يخش.
والفعل كان ومضارعه ( يكن ) صحيح الآخر ، وليس معتل الآخر .
وحذف الواو من مضارع كان المجزوم بالسكون ( يكون )
وما شابهه - مثل : يقوم ، ويصوم ....في حالة الجزم -
يرجع إلى علة صوتية وليس لعلة نحوية ، وهي التخلص من التقاء الساكنين ؛ لأن اللغة العربية تكره التقاء الساكنين .
فلما كانت الواو ساكنة والنون ساكنة بفعل الجزم ، حذفت الواو للتخلص من التقاء الساكنين.
وبالله التوفيق.

المصدر

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:32 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc. Trans by