( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > القسم العام > لطائف لغوية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
د.ضياء الجبوري
عضو نشيط

د.ضياء الجبوري غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 2461
تاريخ التسجيل : Mar 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 452
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
Post الخط

كُتب : [ 04-09-2016 - 03:34 PM ]


قال الراغب: ﺧﻂّ ۔ ﺍﻟﺨﻂ ﻛﺎﻟﻤﺪ، ﻭﻳﻘﺎﻝ ﻟﻤﺎ ﻟﻪ ﻃﻮﻝ، ﻭﺍﻟﺨﻄﻮﻁ ﺃﺿﺮﺏ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺬﻛﺮﻩ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻬﻨﺪﺳﺔ ﻣﻦ ﻣﺴﻄﻮﺡ، ﻭﻣﺴﺘﺪﻳﺮ، ﻭﻣﻘﻮﺱ، ﻭﻣﻤﺎﻝ، ﻭﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﻛﻞ ﺃﺭﺽ ﻓﻴﻬﺎ ﻃﻮﻝ ﺑﺎﻟﺨﻂ ﻛﺨﻂ ﺍﻟﻴﻤﻦ، ﻭﺇﻟﻴﻪ ﻳﻨﺴﺐ ﺍﻟﺮﻣﺢ ﺍﻟﺨﻄﻲ، ﻭﻛﻞ ﻣﻜﺎﻥ ﻳﺨﻄﻪ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻟﻨﻔﺴﻪ ﻭﻳﺤﻔﺮﻩ ﻳﻘﺎﻝ ﻟﻪ ﺧﻂ ﻭﺧﻄﺔ. ﻭﺍﻟﺨﻄﻴﻄﺔ: ﺃﺭﺽ ﻟﻢ ﻳﺼﺒﻬﺎ ﻣﻄﺮ ﺑﻴﻦ ﺃﺭﺿﻴﻦ ﻣﻤﻄﻮﺭﺗﻴﻦ ﻛﺎﻟﺨﻂ ﺍﻟﻤﻨﺤﺮﻑ ﻋﻨﻪ، ﻭﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﺍﻟﻜﺘﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﺨﻂ، ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ: [ﻭﻣﺎ ﻛﻨﺖ ﺗﺘﻠﻮ ﻣﻦ ﻗﺒﻠﻪ ﻣﻦ ﻛﺘﺎﺏ ﻭﻻ ﺗﺨﻄﻪ ﺑﻴﻤﻴﻨﻚ] {ﺍﻟﻌﻨﻜﺒﻮﺕ/٤٨}.
قال ابن فارس: ﺧﻂ: ﺍﻟﺨﺎﺀ ﻭﺍﻟﻄﺎﺀ ﺃﺻﻞٌ ﻭﺍﺣﺪ؛ ﻭﻫﻮ ﺃﺛَﺮٌ ﻳﻤﺘﺪﱡ ﺍﻣﺘﺪﺍﺩًﺍ. ﻓﻤﻦ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺨﻂﱡ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺨﻄﱡﻪ ﺍﻟﻜﺎﺗﺐ. ﻭﻣﻨﻪ ﺍﻟﺨﻂّ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺨﻄﱡﻪ ﺍﻟﺰﱠﺍﺟﺮ. ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: [ ﺃﻭْ ﺃﺛَﺎﺭَﺓٍ ﻣِﻦْ ﻋِﻠْﻢٍ ] {ﺍﻷﺣﻘﺎﻑ ٤}، ﻗﺎﻟﻮﺍ: ﻫﻮ ﺍﻟﺨَﻂﱡ. ﻭﻳُﺮﻭَﻰ: "ﺇﻥّ ﻧﺒﻴًّﺎ ﻣﻦ ﺍﻷﻧﺒﻴﺎﺀ ﻛﺎﻥ ﻳَﺨُﻂّ ﻓﻤﻦ ﺧَﻂﱠ ﻣِﺜﻞَ ﺧَﻄﱢﻪ ﻋَﻠِﻢَ ﻣﺜﻞَ ﻋِﻠْﻤﻪ". ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﺍﻟﺨِﻄﱠﺔ ﺍﻷﺭﺽ ﻳﺨﺘﻄﱡﻬﺎ ﺍﻟﻤﺮﺀُ ﻟﻨﻔﺴﻪ؛ ﻷﻧّﻪ ﻳﻜﻮﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺛﺮٌ ﻣﻤﺪﻭﺩ. ﻭﻣﻨﻪ ﺧَﻂﱡ ﺍﻟﻴﻤﺎﻣﺔ، ﻭﺇﻟﻴﻪ ﺗُﻨﺴَﺐ ﺍﻟﺮﱢﻣﺎﺡُ ﺍﻟﺨَﻄﱢﻴّﺔ. ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﺍﻟﺨُﻄﱠﺔ، ﻭﻫﻲ ﺍﻟﺤﺎﻝ؛ ﻭﻳﻘﺎﻝ ﻫﻮ ﺑﺨُﻄﱠﺔٍ ﺳَﻮْﺀ، ﻭﺫﻟﻚ ﺃﻧﻪ ﺃﻣﺮٌ ﻗﺪ ﺧُﻂﱠ ﻟﻪ ﻭﻋﻠﻴﻪ. ﻓﺄﻣّﺎ ﺍﻷﺭﺽُ ﺍﻟﺨﻄﻴﻄﺔ، ﻭﻫﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﺗُﻤْﻄَﺮ ﺑﻴﻦَ ﺃﺭﺿﻴﻦِ ﻣﻤﻄﻮﺭَﺗَﻴﻦ، ﻓﻠﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺎﺏ، ﻭﺍﻟﻄﺎﺀ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺯﺍﺋﺪﺓ، ﻷﻧﱠﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺧﻄﺄ، ﻛﺄﻥﱠ ﺍﻟﻤﻄﺮ ﺃﺧْﻄَﺄﻫﺎ. ﻭﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﻗﻮﻝُ ﺍﺑﻦ ﻋﺒّﺎﺱ: "ﺧَﻄﱠﺄ ﺍﻟﻠﻪُ ﻧَﻮْﺀَﻫﺎ"، ﺃﻱ ﺇﺫﺍ ﻣُﻄِﺮ ﻏﻴﺮُﻫﺎ ﺃﺧْﻄَﺄ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﻄﺮُ ﻓﻼ ﻳُﺼﻴﺒُﻬﺎ. ﻭﺃﻣّﺎ ﻗﻮﻟﻬﻢ: "ﻓﻲ ﺭﺃﺱ ﻓﻼﻥٍ ﺧُﻄْﻴﺔٌ" ﻓﻘﺎﻝ ﻗﻮﻡ: ﺇﻧﱠﻤﺎ ﻫﻮ ﺧُﻄﱠﺔ. ﻓﺈﻥ ﻛﺎﻥ ﻛﺬﺍ ﻓﻜﺄﻧّﻪ ﺃﻣﺮٌ ﻳُﺨَﻂّ ﻭﻳﺆَﺛﱠﺮ، ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﺫﻛﺮﻧﺎﻩ.

توقيع : د.ضياء الجبوري

السُّنة كسفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلّف عنها هلك.

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموضوعات المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الخط المعاصر.. حروف من نور مصطفى شعبان أخبار ومناسبات لغوية 0 05-14-2019 03:15 PM
نظرات في موسوعة الخط الكوني ندوة للدكتور أحمد مصطفى في ملتقى الخط العربي شمس أخبار ومناسبات لغوية 0 08-13-2017 04:19 PM
ورشة في جماليات الخط العربي للعربية أنتمي أخبار ومناسبات لغوية 0 02-29-2016 07:33 AM
الخط الساخن إدارة المجمع الخط الساخن .. الذي يصل المشاركين بالمجمعيين وغيرهم من المختصين بواسطة الهاتف أسبوعياً 7 05-18-2015 10:58 PM
الخط العربي وأول من كتب به راجية الجنان مقالات مختارة 0 03-17-2015 08:28 AM


الساعة الآن 04:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc. Trans by