( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > القسم العام > دراسات وبحوث لغوية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
أ.د عبد الرحمن بو درع
نائب رئيس المجمع

أ.د عبد الرحمن بو درع غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 140
تاريخ التسجيل : Mar 2012
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 793
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي التعريف بكتبٍ لشيخنا الحلَبي العالم باللغة والنحو أ.د.فخر الدّين قَباوة حلقة7

كُتب : [ 04-27-2013 - 04:37 PM ]


7- اَلْمَهاراتُ اللُّغويّةُ وعُروبَةُ اللِّسان، د.فخر الدّين قباوة
سلسلة بحوث ودراسات في علوم اللغة والأدب (3)،
دار الفكر، دمشق، ط.1، 1420هـ - 1999م
***

1- التعريف بموضوع الكتاب:
الكِتابُ حلقةٌ من حلَقاتِ الخدمةِ للغةِ القرآن الكريم، وثمرةٌ من ثمارِ
يُعالجُ الكتابُ قضيّةَ المَهارَةِ اللّغويّة باعتبارِها صفةً إنسانيّة عامّة تقتضي توليدَ الملَكَة اللّسانيّة ورعايتها لمواكَبَة لغة القوم،
وللمُحافظة على التّراث والحضارة.
ويخصّ المهارةَ اللغويّةَ العربيّة بالبحث، مركّزاً على عُروبةِ اللّسان بما يحملُه من قيم الفصاحةِ ويُسر التّداول والإبداع. ويَلفتُ
الانتباهَ إلى ضرورَة مُتابَعة الحِفاظِ على اللّسانِ العربيّ الكَريم باعتبارِه منحةً ربّانيةً ثمينةً ورِعايةِ المَهاراتِ التي تُحيطُ بها ،
لكي يستَعيدَ حضورَه وقُدراتِه وكاملَ أبعادِه في تأديةِ الواجباتِ اللّغويّة .


2- تقديم ملخّص عن الكتاب:
مشكلةَ عروبةِ اللّسان مشكلةٌ قديمة عالجَها العلماء بالتّوجيه إلى الفصاحةِ والسّداد، في معاجمَ ورسائلَ وكتب كثيرة،
وقد عالجَها مؤلِّفُ هذا الكتاب بناء على حصيلةٍ من التّجارب والتّطلّعات :
- فتعرّضَ للواقع العصيب الذي تجتازه العربية الفصيحة في زماننا وللصّحوةِ اللّغويّة التي تُبشّر بالخيرِ لمُستقبلٍ واعدٍ لهذا
اللّسان،
- وتعرّضَ لعواملِ التّنميةِ لمَهارات العربيّةِ الفُصحى، كالسّنّة النّبويّة والمُمارسةِ العمليّة والاعتزازِ بالعربيّة والقُدوةِ الرّائدة
- وتعرّض لوظيفةِ القرآن الكريم في الدّرسِ النّحويّ وتكوين المَهاراتِ اللّغويّة
- وتعرّضَ لأسباب انحدارِ العربيّة الفُصحى وعوامل النّهوض بِها


3- منهج المؤلِّف في كتابِه :
قسم المؤلّف كتابَه إلى عدّةِ مَباحثَ، يجمعُها قسْمانِ كبيرانِ :
- وصفُ واقعِ اللّغة العربيّة بين اللغات واللهجات وتحدّياتِ الواقع، واسْتِقْراءُ أسبابِ الضّعف والتّراجُع في النّفوس، بمنهجٍ واصفٍ
ومحلّلٍ وناقد
- استعراضُ طُرُقِ النّهوضِ بالعربيّة الفُصحى وتنميةِ مهاراتِها بأسلوبٍ يجمعُ بين اليُسرِ في البَيانِ والإفهامِ، والدّقةِ في تصوّرِ
الأسبابِ وتشخيصِ الأدواءِ، والشّمولِ والاستيعابِ في استعراضِ المُعطياتِ.


4- الجديد في الكتاب:
حاول المؤلِّف إثبات أنّ الواقعَ العصيبَ للمهاراتِ اللّغويّة العربيّةِ لا يمنعُ من تنميتِها والنُّهوضِ بها، وذلك باستقصاءِ البيئاتِ
الاجتماعيّة المختلِفةِ التي تُستعمَل فيها اللّغة، واستعراضِ التّحديّاتِ التي تُواجهُها، في تصوّرٍ شاملٍ جامعٍ وبأسلوبٍ دقيق
يصف المُعطياتِ ويفحصُها ويقترِح الحلولَ العلميّةَ الممكنةَ لاستنهاض الهمم اللّغويّة والمهاراتِ المُتراجعة
وعزّز من هذه الشّموليّة والاستقصاء، كونُ الكتابِ حلقةً في سلسلةٍ متواصلةٍ تخدم العربيّةَ وتحرِصُ على إحياءِ الفصاحةِ
والتّقويمِ للمهاراتِ اللّغويّة، ولظواهِرِ الأمراضِ وبواطنِها، وتحليلِ مكوّناتِ العجزِ والتّقصيرِ، وكشفِ مسارِبِ التّضليلِ، واقتِراحِ
الحلولِ النّاجعةِ، والتّبشيرِ بِرُسوخِ عُروبةِ اللّسان


5- عرض أوجه الاستفادة من الكتاب:
يتجلّى وجه الاستفادة من الكتاب في الفكرة الجديدة التي يحملُها، وهي إثبات الأصالة للمهاراتِ العربيّةِ الفصيحةِ في النُّفوس،
واستشعارِ وُجودِها وأهمّيتِها وإمكانِ تصفيتِها من الشّوائبِ التي عَلِقت بِها على مرِّ السّنينَ. فلا بدّ للقارئ أن يقرأ الكتابَ قراءةً
متأنّيةً واعيةً مستوعِبةً، والاستفادة من منهج صاحبِه في عرضِ أهمّيةِ إحياءِ المَلَكَةِ اللّغويّةِ العربيّةِ في النّفوسِ .
وأمر قراءة الكتاب يسير جدا؛ لأنّه حلقة من حلقات سلسلة رشيقة هي حصيلة عقود، من الدّرس والتدّريس والبحث والتّحقيق،
في ميادين علوم العربية المختلفة، تُقدّم للقرّاء خبرةً شخصيةً للمؤلِّف، وثمرةً لمعاناةٍ طويلةٍ، وتجاربَ علميّة وفنّيّة لخدمة لغة الكريم،
وما يدور حولَها من العلوم والآداب.


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by