( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > ركن الفتاوى اللغوية > أنت تسأل والمجمع يجيب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
أبو عبدالله محمد الجد
عضو جديد

أبو عبدالله محمد الجد غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 3411
تاريخ التسجيل : Feb 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 77
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي الفتوى (1618) : في قبح العطف واستقامة الاستئناف

كُتب : [ 09-12-2018 - 05:00 PM ]


قال حُجْرُ بن عمرو الكندي (آكل المُرار):
إِنَّ مَنْ غَرَّهُ النِّسَاءُ بِشَيْءٍ ... بَعْدَ هِنْدٍ لَجَاهِلٌ مَغْرُورُ
حُلْوَةُ الْعَيْنِ وَالْحَدِيثِ وَمُرُّ ... كُلِّ شَيْءٍ أَجَنَّ مِنْهَا الضَّمِيرُ
كُلُّ أُنْثَى -وَإِنْ بَدَا لَكَ مِنْهَا ... آيَةُ الْحُبِّ- حُبُّهَا خَيْتَعُورُ
قوله: ومرّ كلّ شيء.. بقطع (مرّ) أم إضافته؟


التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 09-13-2018 الساعة 10:48 PM
رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,591
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 09-12-2018 - 09:46 PM ]


(لقد أحيل السؤال إلى أحد المختصين لموافاتكم بالإجابة قريبا).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,591
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 09-13-2018 - 10:51 PM ]


الفتوى (1618) :
بارك الله في السائل الكريم
يصبح المعنى أكثر وضوحًا بتنوين (مرٌّ) ورفع (كلُّ) هكذا:
حلوةُ العينِ والحديثِ، ومرٌّ ** كلُّ شيءٍ أجنَّ منها الضميرُ
والمعنى: كلُّ شيء أخفته في ضميرها مرٌّ، ويعني به أن تلك المرأة (وكانت زوجة الشاعر) حلوة العين والحديث لكنها تخفي عنه كرهها له.
أما روايته بدون تنوين(ومرُّ) كما ورد في الكامل بتحقيق التدمري، فعلى كون (مُرّ ) مبتدأ وهو مضاف إلى (كل)، وجملة (أجنَّ منها الضمير) خبر المبتدأ، والمعنى: ومرارة كل الأشياء أجنتها أي أخفتها في ضميرها.
وعلى كلا الوجهين تكون الجملة مستأنَفة. ولا يستقيم العطف؛ إذ العطف يقتضي المشاركة في الحكم والمعنى، وذلك محال إذ لا يستقيم أن يشترك المُرُّ مع ما قبله في حكم الحلاوة.

اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. محروس بُريّك
أستاذ النحو والصرف والعروض المشارك بكليتي
دار العلوم جامعة القاهرة، والآداب جامعة قطر

راجعه:
أ.د. أبو أوس الشمسان
(عضو المجمع)

رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:07 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by