( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > ركن الفتاوى اللغوية > أنت تسأل والمجمع يجيب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
متابع
عضو فعال

متابع غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 5984
تاريخ التسجيل : Dec 2017
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 187
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي الفتوى (1987) : دلالَة المَثْوى على مقام أهل النار

كُتب : [ 09-13-2019 - 08:32 PM ]


ما صحة قصر كلمة (مثواه) على أهل النار فقط؟


التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 09-19-2019 الساعة 11:27 AM
رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,571
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 09-15-2019 - 08:04 PM ]


(لقد أحيل السؤال إلى أحد المختصين لموافاتكم بالإجابة قريبا).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,571
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 09-19-2019 - 11:33 AM ]


الفتوى (1987) :
المَثْوَى على وَزن مَفعل من ثَوَى يَثوي إذا أقامَ؛ والفعلُ إذا قُصدَ به أصحابُ النَّار دُلَّ به على مصيرهم ومقرّهم الدائم، وأمّا إذا قُصد به أصحاب الدُّنيا دُلَّ به على المقام والرعايَة، نحو قوله تعالى في سورة يوسف: «قال مَعاذَ الله إنّه رَبّي أحسَنَ مَثْوايَ»، وَقد يَعني المثوى المرجعَ مِن ثَوى إذا رَجَعَ، وقَد يَعني المقامَ مِن ثَوى إذا أقام. وقد عَبّرَ القُرآن الكريمُ بالمَثْوى مَصيرًا لأهل النار ولم يعبّر بالدّارِ عن جهنّم كما عبّر في سورة النحل وغيرها عن الجنّة كما في قوله تعالى: {ولنعم دار المتقين} تحقيرًا لهم وأنّ مقامَهُم في جهنّم ليسَ كمنزلة أهل الدّار في الجنة، بل هم مُقيمونَ في النار مُتراصِّينَ، أي في مثوى ومَحَل ثواء.
اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. عبدالرحمن بودرع
(نائب رئيس المجمع)

راجعه:
أ.د. أحمد البحبح
أستاذ اللغويات المشارك بقسم اللغة
العربية وآدابها بكلية الآداب جامعة عدن

رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:49 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by