( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > نقاش وحوار > نقاشات لغوية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حسين ليشوري
 
حسين ليشوري
عضو جديد

حسين ليشوري غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
Post المعلوم من العربية ... للضرورة.

كُتب : [ 02-17-2016 - 11:12 AM ]


بسم الله، الرّحمانُ وهو، سبحانه، الرّحيمُ.

المعلوم من العربية للضرورة

الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة، والحمد لله الذي حبب إلينا اللغة العربية وهي نعمة ثانية تستوجب علينا تجديد الشكر لله والحمد، والحمد لله الذي جعلنا ثالثا من أهل السنة والجماعة الغُيُر على هذه اللغة الشريفة المقدسة، الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه إلى يوم الدين وبعده.

ثم أما بعد، منذ مدة وأنا أفكر في تحرير مقالة عن اضطرار المسلم إلى تعلم اللغة العربية وضرورة الحرص عليها تعلما وتعليما وأداء وإفشاء كما يُفشي المسلمُ السلامَ قالا وفِعالا وحالا فمن المفروض على المسلم أن يعيش بسلام مع ربه، سبحانه، ومع نفسه ومع الناس أجمعين؛ وقد اقتبستُ العنوان المثبت مما يقال في الفقه الإسلامي:"المعلوم من الدين بالضرورة" مع تحوير قليل ليوافق العنوانُ ما أرمي إليه من مقاصد، فقلت:"المعلوم من العربية للضرورة" وليس بالضرورة والفرق بَيِّنٌ عند من يفقه القول ويفرِّق بيْن "للضرورة" وبيْن "بالضرورة".

فالمعلوم من الدين بالضرورة هو ما يتقلاه المسلم من دينه في مجتمعه المسلم مما هو مُجمَع عليه من الدين وشائع في المجتمع، أو هو ما ينشأ عليه المسلم في بيئة مسلمة بحيث لا يكون مسلما إلا بمعرفته والعمل به، وقد شرعت في بحث في هذا الموضوع الخطير بعنوان"دليل المسلمين إلى الضروري من الدين"، يسر الله أتمامه على الوجه الذي يرضيه سبحانه، وهو موجود في الرابط التالي:
http://kanadeelfkr.com/vb/showthread.php?t=42424؛ أما "المعلوم من العربية للضرورة" فهو ما يجب على المسلم تعلمه منها ليفقه ما يتعلمه من دينه وما يتلقاه من مجتمعه منه، وتعلم العربية، ولست مفتيا، فرض عين أكيد، أو مُوَكَّد بالإسلام نفسه، على المسلم وليس هو نافلة، أو هواية، إن شاء فعلها وإن شاء تركها.

كان من المفروض في المجتمع المسلم أن ينشأ الإنسان المسلم فيه متحدثا بالعربية بالسليقة أو بالجبلة لما يتلقاه منه من لغة سليمة صحيحة بيد أن ما نعيشه في مجتمعاتنا "العربية" (؟!!!) هو أن هذا المسلم المسكين المغبون في كل شيء في حياته البائسة يتلقى "لغة" أعجمية لا تمت إلى العربية بصلة إلا صلة الاسم أو النسبة فقط، أو هي "لغة" فيها من بقايا العربية نتف أو شذرات قليلة والنسبة إلى العربية تتفاوت من مجتمع "عربي" إلى آخر حسب قرب هذا المجتمع أو ذاك من الإسلام ومن العربية كليهما.

إن ما نعيشه في مجتمعاتنا "العربية" (؟!!!) [كررت هذا الرسم لغاية في نفسي قد يدركها النبهاء من القراء] من ضررٍ في لغتنا العربية الشريفة المقدسة [نعم، هي لغة مقدسة بما قدسها الله تعالى به من اسمه "الله" الذي لا يوجد مثيله في أي لغة من لغات العالم كلها قديمها وحديثها البتة] ما يفوق الخيال وقد يكون من المحال أن يُعاش مثلُه، الضَّرَرَ، في مجتمع يحترم نفسه ويمجد مقومات هويته، واللغة "الوطنية" (؟!!!) أحدها.

إن الناشئ منا يشب ويشيب في مجتمع "عربي" يرطن بلهجة أو لكنة أو لُغَيَّة ما فيها من عبق اللغة العربية وريحها إلا النزر القليل، وإذا أراد هذا الناشيء المسلم أن يتفقه في الإسلام ليتعلم الضروري المعلوم منه، والذي لا يمكن تسميته مسلما إلا به، كان لا بد عليه أن يتعلم مبادئ اللغة العربية الأساسية، وكان من المفروض أن يتلقى العربية في المهد كما يتلقى الرعاية من أبويه عموما ومن أمه خصوصا، فالأم هي الأصل في تنشئة الولد فهي ترضعه لغتها كما ترضعه لبنها، فإن كانت لغتها مشوهة أصلا فأنى لها أن تنقلها إلى رضيعها سليمة وفاقد الشيء لا يعطيه؟ واللغة المريضة تنتقل إلى الرضيع كما تنقل إليه الأسقام بالعدوى أو بالوراثة.

ثم يترعرع هذا الناشيء، المسكين المغبون في لغته مع ما هو مغبون فيه من أمور أخرى كثيرة، في أسرة اللغة العربية فيها غريبة، ويخرج إلى الشارع، أو إلى المؤسسات "التربوية والتعليمة" (؟!!!)، فيجد الوباء نفسه في مدرسته و محيطه الذي يحيا فيه، وحتى في المسجد لا يسمع إلا الرطانة باللُّغيات الشوهاء العرجاء غير القائمة على قواعد ثابتة فيصير، هذا الناشئ المسلم، مضطرا إلى تعلم لغته الأصلية، العربية، وهي شاقة عليه مُعنِتة له كأنه يتعلم اللغة الصينية أو اليابانية أو التبتية الصعبة، والصعبة جدا إلا على أهلها طبعا والإنسان ابن بيئته حتما.

ولرفع هذا الضرر كان لزاما على أهل اللغة العربية الغُيُر عليها أن يفكروا في مناهج فعالة في تعليمها إلى الناس عموما وإلى الناشئة خصوصة، فتعلم اللغة العربية، عند المسلم، فريضة وضرورة، وهذا ما سنحاول معالجته في الآتي من حديثنا، والله الموفق إلى الرشد.
البُليْدة،صبيحة يوم الأربعاء 8 من جمادي الأولى 1437.

توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).


التعديل الأخير تم بواسطة حسين ليشوري ; 02-17-2016 الساعة 05:01 PM
رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
شمس
مشرف
رقم العضوية : 2246
تاريخ التسجيل : Dec 2014
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 5,744
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

شمس غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 02-17-2016 - 04:43 PM ]


الحقيقة لا أود التعليق بالمزيد عن مدى تقصير أمتنا في لغتها، فهو واضح، وقد أشرتُم وبيَّنتُم.
وقد عرفنا الأخطاء ومواطنَ الداء.
أما العلاج فهو ما يجب أن يكون عليه العمل.
نستمع إلى رؤيتكم أديبَنا الفاضل أستاذ حسين.. عَلَّها تُسهِمُ في إصلاح الحال، وتنثر في الأفق الآمال.
تفضَّل..
نسمعكم!

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
حسين ليشوري
عضو جديد
الصورة الرمزية حسين ليشوري
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

حسين ليشوري غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 02-17-2016 - 05:25 PM ]


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شمس مشاهدة المشاركة
الحقيقة لا أود التعليق بالمزيد عن مدى تقصير أمتنا في لغتها، فهو واضح، وقد أشرتُم وبيَّنتُم.
وقد عرفنا الأخطاء ومواطنَ الداء.
أما العلاج فهو ما يجب أن يكون عليه العمل.
نستمع إلى رؤيتكم أديبَنا الفاضل أستاذ حسين.. عَلَّها تُسهِمُ في إصلاح الحال، وتنثر في الأفق الآمال.
تفضَّل..
نسمعكم!
السلام عليكم، أخي العزيز الأستاذ "شمس"، ورحمة الله تعالى وبركاته.
سعدت بأن كنت أول المعلقين على موضوعي هنا وبما أضفته من إضاءة.
ثم أما بعد، يقال إن أول خطوة في العلاج هي عندما سيتشعر المريض خطورة حالته الصحية فيبدأ في البحث عن العلاج الناجع، ويبدو أن الأمة العربية، في عمومها، لم تستشعر بعد حالتها اللغوية المريضة ولذا صار لزاما على من عرف بعض الشيء منها أن يهسم في التوعية ثم في "التشفية"، إن صح اللفظ، على وزن "التخلية" و "التحلية" و"التصفية" و"التزكية"...

وحل أزمة اللغة العربية في المجتمعات (؟!!!) العربية ذو شقين: شق "أممي" [يخص الأمة] و شق "سياسي"، فأما الشق "الأممي" فهو بتحسيس الأمة أن تعلم اللغة العربية فرض عين على كل مسلم، وأما الشق "السياسي" فهو بأن تتخذ قرارات واضحة صريحة حازمة حاسمة صارمة بفرضها على المجتمع وعدم التهاون مع من يستهين بها أيا كان وهذا دور مجالس الأمة والمجامع اللغوية في الوطن العربي كله بعدما تنتزع بعضَ ما لها من حق السمع والطاعة في المجتمع؛ أما في مستوانا نحن المستضعفين في الأرض من أقوامنا ومن أعدائنا معا فيقتصر الآن على المسهامة في التوعية التي تحدثت عنها آنفا، والله المستعان.

أشكر لك أخي العزيز حضورك القيم وتشجيعك لي على مواصلة الحديث في هذا الموضوع الخطير.

تحيتي إليك وتقديري لك.

توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).

التعديل الأخير تم بواسطة حسين ليشوري ; 02-21-2016 الساعة 03:43 PM

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
حسين ليشوري
عضو جديد
الصورة الرمزية حسين ليشوري
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

حسين ليشوري غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 02-18-2016 - 10:22 AM ]


اللغة العربية الفصحى عمود التعليم العربي
http://www.m-a-arabia.com/vb/showthread.php?t=13201

توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 5 )
حسين ليشوري
عضو جديد
الصورة الرمزية حسين ليشوري
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

حسين ليشوري غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 02-21-2016 - 03:39 PM ]


اللغة العربية تحتاج إلى قرار سياسي
http://www.m-a-arabia.com/vb/showthr...2562#post22562

توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 6 )
حسين ليشوري
عضو جديد
الصورة الرمزية حسين ليشوري
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

حسين ليشوري غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 03-02-2016 - 12:33 PM ]


موضوع ذو صلة من جهة ما:
"هل فضول النحو رجس من عمل الشيطان؟"
http://www.m-a-arabia.com/vb/showthr...ed=1#post23324


توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 7 )
حسين ليشوري
عضو جديد
الصورة الرمزية حسين ليشوري
رقم العضوية : 2712
تاريخ التسجيل : Jun 2015
مكان الإقامة : البُليْدة، من بلاد الجزائر.
عدد المشاركات : 59
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

حسين ليشوري غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 03-02-2016 - 09:58 PM ]



موضوع ذو صلة مباشرة:
"مشكلات تدريس النحو العربي وعلاجها"
http://www.m-a-arabia.com/vb/showthread.php?t=13826

توقيع : حسين ليشوري

لأن أكون مصيبا فأُكذَّب خير لي من أن أكون مخطئا فأُصدَّق فأصير مصيبة على نفسي وعلى غيري.
(حسين ليشوري).

التعديل الأخير تم بواسطة حسين ليشوري ; 03-02-2016 الساعة 10:01 PM

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
معلوم، عربية، ليشوري،

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموضوعات المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
بنك القواعد (5): الرجوع إلى الفعل المضارع لمعرفة أصل المعلول مصطفى شعبان قضايا لغوية 0 10-04-2017 06:45 AM
حذف حروف المعاني للضرورة مصطفى شعبان البحوث و المقالات 8 10-10-2016 10:48 AM


الساعة الآن 08:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc. Trans by