( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > القسم العام > البحوث و المقالات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مصطفى شعبان
عضو نشيط

مصطفى شعبان غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 3451
تاريخ التسجيل : Feb 2016
مكان الإقامة : الصين
عدد المشاركات : 10,447
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال : إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى شعبان
افتراضي الاستدراك في تعليم اللغات

كُتب : [ 08-28-2019 - 10:18 AM ]


الاستدراك في تعليم اللغات
أسامة طبش






إن الاستدراك من الوسائل المهمة بالنسبة للأستاذ، لأنه يمنحه فكرة واضحة عن نجاحه في العملية التعليمية، ولهذا الاستدراك فنيات نُبيِّنها في مجال تعليم اللغات، حتى يبلغ الأستاذ هدفه ويحقق مراده منه.



يجب الأخذ بعين الاعتبار بدايةً أن هذا الاستدراك يأتي بعد سلسلة من الدروس المقدمة، والغاية منه إصلاح الخلل والعطب لدى التلميذ، فاتباع هذا النشاط يلزم أن يكون بعناية ودراية.



تُختار التمارين الخاصة بهذا الاستدراك على أساس الكفاءة اللغوية التي نرغب في علاجها لدى التلميذ، وهي أربع: الاستماع والتحدث والقراءة والكتابة، ففي الجانب الذي يلاحظ فيه الأستاذ الخلل، يعمل على علاجه حتى يُحقّق الهدف.



ربما يبدر إلى الذهن أن يكون الاستدراك كتابيًّا وتُمنح فيه العلامات، والذي نقصده أنه يتوجب التنويع فيه، فيمكن مثلاً إدراج حوارات تدفع التلميذ إلى ممارسة اللغة، والإحساس بالثقة والجرأة على التحدث، ويُتجنَّب منح العلامات، لأنه ثبت أن العلامة تفرض ضغطاً على المُتعلِّم، وتُسبِّب له الإحباط في حال سوئها، وغايتنا هنا هي التشجيع والدفع والحث على التغلب على نقاط الضعف.



يُستحسن اتباع منهجية خلال الاستدراك، ليشعر التلميذ بتسلسل التطبيقات وتحفيزها له بتنوعها، ويمكن القيام بالاستدراك على امتداد حصتين أو ثلاث، حتى يُحسَّ الأستاذ أنه تناول كل النقاط التي سجلها كملاحظات حول تطور مستوى التلميذ، ليواصل دروسه فيبني عليها، والأستاذ المنظم في ذلك هو الناجح.



إن الاستدراك فرصة حقيقية لمراجعة الدروس، وتكوين حوصلة عنها، لأن لكل درس أهمية، فتتكامل لتُشكِّل سلسلة مترابطة، تُبيِّن مسار ارتقاء كفاءات التلميذ، وتَحسُّنه المطرد في تعلُّمه.


المصدر

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموضوعات المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
صناعة تعليم اللغات: لمحة تاريخية وملاحظات ميدانية حول تعليم اللغة العربية مصطفى شعبان البحوث و المقالات 2 05-15-2019 11:10 AM
الاستدراك في تعليم اللغات مصطفى شعبان البحوث و المقالات 0 09-30-2018 03:55 PM
كتاب: توظيف اللسانيات في تعليم اللغات إدارة المجمع كتب مطبوعة 6 04-28-2016 06:29 PM
أثر اللسانيات في تعليم اللغات أ.د أبوأوس إبراهيم الشمسان مقالات أعضاء المجمع 0 10-24-2015 09:33 AM


الساعة الآن 06:09 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc. Trans by