مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > ركن الفتاوى اللغوية > أنت تسأل والمجمع يجيب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
أحمد سعيد
عضو جديد

أحمد سعيد غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 4868
تاريخ التسجيل : Jan 2017
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 80
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي الفتوى (2386) : القولُ في دلالة مُصطلح "الماهية" في عبارات السائل

كُتب : [ 05-25-2020 - 05:24 PM ]


ما معنى كلمة (الماهية) في:
الماهية التي يعنيها المتكلم بلفظه.
دلالة لفظة عليها دلالة مطابقة.
ودلالته على ما دخل فيها دلالة تضمن.
ودلالته على ما يلزمها وهو خارج عنها دلالة الالتزام.
وما الجذر الذي تعود إليه تلك الكلمة؟


التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 11-30-2020 الساعة 02:33 AM
رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,980
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 05-25-2020 - 08:58 PM ]


(لقد أحيل السؤال إلى أحد المختصين لموافاتكم بالإجابة قريبا).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
محمد الزند
عضو جديد
رقم العضوية : 10553
تاريخ التسجيل : May 2020
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

محمد الزند غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 05-26-2020 - 01:31 AM ]


شكرا لكم جزيلا


رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,980
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 05-26-2020 - 07:15 PM ]


الفتوى (2386) :
الماهية مشتقة من مُستفهَم به وضمير منفصل مُستفهَم عنه "ما هو"، والمقصودُ بها عند الفلاسفَة والمتكلمينَ ما به يُجابُ عن سؤال "ما هو"، جُعلت الكلمتان ككلمة واحدة وتُطلق غالبًا على الأمر المتعقّل، مثل المتعقّل من الإنسان، وهو الحيوانُ الناطق مع قطع النظر عن الوجود الخارجي.
أمّا سؤال السائل عن دلالَة عبارَة: "الماهية التي يَعنيها المتكلمُ بلفظه"، فالمقصود بها حقيقة ما يَدل عليه المتكلمُ بلفظه الذي تكلمَ به، من مَعنى قصد إليه.
تدخُلُ دلالة المُطابَقَة والتضمن والالتزام، في الدلالة اللفظية الوضعية، والدلالَة الوضعيةُ هي كونُ اللفظ بحيث متى أُطلِقَ أو تَبادرَ إلى الذّهن فُهم منه معناه، للعلم بوضعه، وهي المنقسمة إلى: المطابقَة، والتضمن، والالتزام.
-فدلالة المطابقة هي أن اللفظ الدال بالوضع يدل على تمام ما وُضع له بالمطابقة، كالإنسان فإنه يدل على تمام الحيوان الناطق بالمطابقة. ويُطلَقُ عليه أيضًا مفهوم الموافقة وهو ما يُفهَم من الكلام بطريق مطابقة لفظه لمعناه.
-ودلالة التضمن ما دل اللفظُ فيه على جُزء معناه كدلالة الحيوان على جزء معنى الإنسان بالتضمن
-ودلالَة الالتزام ما دل اللفظُ فيه على ما يلزمه في الذهن، كالإنسان فإنه يدل على قابل العلم بالالتزام.

اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. عبدالرحمن بودرع
(نائب رئيس المجمع)

راجعه:
أ.د. أبو أوس الشمسان
(عضو المجمع)

رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)


التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 11-30-2020 الساعة 02:34 AM

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:22 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc. Trans by