منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية

منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية (http://www.m-a-arabia.com/vb/index.php)
-   أنت تسأل والمجمع يجيب (http://www.m-a-arabia.com/vb/forumdisplay.php?f=4)
-   -   الفتوى (2754) : شرح عبارة لسيبويه (http://www.m-a-arabia.com/vb/showthread.php?t=55228)

أريج الياسمين 12-22-2020 03:56 PM

الفتوى (2754) : شرح عبارة لسيبويه
 
السلام عليكم.
أرجو إيضاح كلام سيبويه.
ففي التَّسمية بالأدوات والظُّروف والأسماء المبنيَّة يقول سيبويه: "وسألت الخليل عن رجلٍ سمَّيته (أنَّ)، فقال: هذا (أنَّ) لا أكسرُه، و(أنَّ) غير (إنَّ): (إنَّ) كالفعل و(أنَّ) كالاسم. ألا ترى أنَّك تقول: علمتُ أنَّك منطلق، فمعناه: علمتُ انطلاقَك، ولو قلت هذا لقلت لرجل يسمى (بضاربٍ): (يَضْرِبُ)، ولرجلٍ يسمَّى (يَضْرِبُ): (ضَارِب). ألا ترى أنَّك لو سمَّيته بـ(إنْ) الجزاء كان مكسوراً، وإنْ سمَّيته بـ(أنْ) التي تنصب الفعل كان مفتوحاً".
بوركت جهودكم.

د.مصطفى يوسف 12-25-2020 11:26 AM

(لقد أحيل السؤال إلى أحد المختصين لموافاتكم بالإجابة قريبا).

د.مصطفى يوسف 12-28-2020 12:21 AM

الفتوى (2754) :
يريد سيبويه أنه لا يصح أن يُظَنَّ أنَّ (أنَّ) إذا سُمِّيَ بها وبُدئَ بها تكون مكسورةً، كما هو شأنها إذا لم يُسمَّ بها، فلا تقس المسمى بها على غير المسمى بها. و(أنَّ) و(إنَّ) معناهما واحدٌ وهو التوكيد، ولكنهما مختلفتان من جهة مَوْقِعَيْهِما، فـــ(أنَّ) تُؤول مع ما بعدها باسم، و(إنَّ) بمنزلة الفعل لا تُؤول مع ما بعدها بشيء؛ ولذلك لا يصح أن تجعل هذه مكان هذه فتكون قد جعلتَ شيئًا مكان ما ليس بمنزلته، ولا يقع موقعه، كما أنك لو سميت رجلًا بــ(ضارِب) وسميت آخر بـــ(يضرب) لم يصح أن تجعل هذا مكان هذا بحجة أن معناهما واحدٌ؛ لأنك تقول: أنتَ ضارِبٌ لِصًّا، وأنت تضربُ لصًّا. فيكون المعنى واحدًا والعمل واحدًا، ولكن (ضارب) اسمٌ، و(يضرب) فعلٌ، ولفظهما مختلف؛ ولذلك لا يصح أن تجعل أحدهما مكان الآخر بحجة الاستواء في الدلالة، كذلك لا يصح أن تجعل (إنَّ) مكان (أنَّ) إذا سميت بها ثم بدأت بها فقلتَ: هذا أنَّ، وأنَّ قد جاء، وأنَّ يضرب... ولا أن تجعل (أنَّ) المسمى بها مكان (إنَّ) إذا وقعتْ موقعها فتقول في "جاء إنَّ ورأيتُ إنَّ راكبًا": جاء أنَّ راكبًا، ورأيت أنَّ راكبًا" فهذا قياسٌ فاسد؛ لِما تقدَّم.
ومما يدلك على هذا أنَّ (إنْ) المجازَى بها ــــ نحو: إن تَقُمْ أقُمْ ـــــ إذا سمَّيتَ بها تجيء بها مكسورة الهمزة مطلقًا، ولو وقعت موقعًا لا تقع فيه وهي غير مُسَمًّى بها، بل يجب أن تحافظ على لفظها ولا تغيره بعد التسمية، ومثل ذلك (أنْ) المصدرية التي ينتصب المضارع بعدها، إذا سُمِّي بها لا تُغَيَّر فتكسرَ همزتها بحجة وقوعها موقع المكسورة الهمزة.
والله أعلم!
اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. عبدالله الأنصاري
(عضو المجمع)
راجعه:
أ.د. محروس بُريّك
أستاذ النحو والصرف والعروض
بكلية دار العلوم جامعة القاهرة
رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)




الساعة الآن 08:19 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc. Trans by