عرض مشاركة واحدة
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 5,363
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 01-19-2021 - 07:59 AM ]


الفتوى (2769) :
يرى الفراء أن كلمة (خيرًا) منصوبة على أنها نعتٌ لمفعول مطلقٍ مقدَّرٍ يدل عليه الفعل (انتَهُوا) فيكون التقدير: انتهوا انتهاءً خيْرًا لكم. ويلفت النظر إلى صحة تقدير المفعول المطلق بعد الأمر بجواز الإتيان به مبتدأً وجعْلِ نعته خبرًا عنه، فتقول: انتهوا، الانتهاءُ خيرٌ لكم، ثم تحذف (الانتهاء) وهو المفعول المطلق، وتكني عنه بضميره، أي تأتي بدلًا منه بضمير عائدٍ عليه، ثم تحذف هذا الضمير، فيتصل النعت (خير) بفعل الأمر، والمأمور به المنعوت معرفة، فينتصب الخبرُ لمخالفته إياه في التنكير؛ لأن المخالفة تقتضي النصب عند الكوفيين.
وجعل الفراء هذا أصلًا لتحوُّل التركيب عن الإسناد الخبري إلى تركيب النعت، وتقدير المنعوت مصدرًا للفعل المذكور.
والله أعلم!
اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. عبدالله الأنصاري
(عضو المجمع)
راجعه:
أ.د. محروس بُريّك
أستاذ النحو والصرف والعروض
بكلية دار العلوم جامعة القاهرة
رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)



رد مع اقتباس