عرض مشاركة واحدة
رقم المشاركة : ( 1 )
 
د.عبد الله الأنصاري
عضو المجمع

د.عبد الله الأنصاري غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 362
تاريخ التسجيل : Jan 2013
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 77
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي أقحوانة التعدد اللغوي

كُتب : [ 03-22-2014 - 12:00 PM ]


إن اكتساب لغة أخرى للحاجة لايتعارض مع الأصالة والثبات اللغوي، فالإنسان ابن لغته، ولايتخلى عنها في موقف من المواقف، وإنما يتعلم غيرها من اللغات ويستعملها للضرورة، وأغراض الحياة والثقافة، فنحن بحاجة إلى تعلم اللغات الأخرى للمعرفة الإنسانية، والاتصال الفكري بالعالم، ونقل العلم واستقباله،وتبادل المصالح والإنجازات دون تخل عن لغتنا، ولا تقصير في خدمتها ونشرها والدعوة إليها وتعميق البحث فيها، ولا سيما هذه اللغة القرآنية النبوية العربية الفصيحة، التي هي أغنى اللغات على الإطلاق، وأقواها وأوسعها، وهي وحدها التي تصدق عليها مقولة "اللغة العالَمية".
وهذه حقيقة علمية أثبتها العلم والبحث كما جاءت في نصوص الشرع الحكيم، نقول ذلك ونقر به، دون غض في لغة من اللغات ولا تقليل من شأن أحد، بل ندعو لاكتساب أي معرفة مفيدة بأي لسان كانت.


رد مع اقتباس