مجمع اللغة العربية بمكة يطلق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > ركن الفتاوى اللغوية > أنت تسأل والمجمع يجيب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
أحمد سعيد
عضو جديد

أحمد سعيد غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 4868
تاريخ التسجيل : Jan 2017
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 81
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال :
افتراضي الفتوى (3121) : توجيه أسلوب القسم

كُتب : [ 12-02-2021 - 11:46 PM ]


أما وَٱللّٰهِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
أما تَٱللّٰهِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
أما تَرَبِّ ٱلكعبةِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
أما تَٱلرَّحمٰنِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
أُقسمُ بٱللّٰهِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
ٱللّٰهُ أُقسمُ بِهِ أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ
(أما وَٱللّٰهِ، أما تَٱللّٰهِ، أما تَرَبِّ ٱلكعبةِ
أما تَٱلرَّحمٰنِ، أُقسمُ بٱللّٰهِ، ٱللّٰهُ أُقسمُ بِهِ)
سواءٌ أَفِعلُ ٱلْقسمِ مذكورٌ أم فِعلُ ٱلْقسمِ متروكٌ ــ
هل تَجُوزُ سِتُّ ٱلصِّيَغِ تِلكَ قبل (أنَ لَّو يَقُومُ زيدٌ لَأَكْرَمْتُهُ) ؟، إن لّا... فما ٱلصِّيَغُ ٱلَّتي تَجُوزُ؟



التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 12-09-2021 الساعة 10:29 PM
رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 5,374
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 12-04-2021 - 05:38 PM ]


(لقد أحيل السؤال إلى أحد المختصين لموافاتكم بالإجابة قريبا).

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
د.مصطفى يوسف
عضو نشيط
رقم العضوية : 4449
تاريخ التسجيل : Oct 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 5,374
عدد النقاط : 10
جهات الاتصال :

د.مصطفى يوسف غير موجود حالياً

   

افتراضي

كُتب : [ 12-09-2021 - 10:30 PM ]


الفتوى (3121) :
حيا الله السائل الكريم وأحيانا به
يترجح اقتصار العرب في القسم بالتاء على أن يكون المقسم بها هو اسم الجلالة "الله"؛ ومن ثم يترجح أن تقسم بهذه: "أما وَٱللّٰهِ، أما تَٱللّٰهِ، أُقسمُ بٱللّٰهِ، ٱللّٰهُ أُقسمُ بِهِ". ورُوي تَمْريضًا أنهم أقسموا بالتاء والمقسم به "رب" و"الرحمن"، و"حياتك"؛ ومن ثم لا يترجح أن تقسم بهاتين: أما تَرَبِّ ٱلكعبةِ، أما تَٱلرَّحمٰنِ!
والله أعلى وأعلم،
والسلام!
اللجنة المعنية بالفتوى:
المجيب:

أ.د. محمد جمال صقر
(عضو المجمع)
راجعه:
أ.د. محروس بُريّك
أستاذ النحو والصرف والعروض
بكلية دار العلوم جامعة القاهرة
رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)



التعديل الأخير تم بواسطة د.مصطفى يوسف ; 12-09-2021 الساعة 10:34 PM

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc. Trans by