( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > الأخبار > أخبار ومناسبات لغوية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مصطفى شعبان
عضو نشيط

مصطفى شعبان غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 3451
تاريخ التسجيل : Feb 2016
مكان الإقامة : الصين
عدد المشاركات : 12,237
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال : إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى شعبان
افتراضي قطر تنفق بلا حساب لإدخال اللغة العربية ضمن مناهج التعليم في بريطانيا

كُتب : [ 11-03-2017 - 05:28 AM ]


قطر تنفق بلا حساب لإدخال اللغة العربية ضمن مناهج التعليم في بريطانيا

تقول ويلكوك إن قطر تسعى لإعادة تقديم اللغة العربية في بريطانيا على أمل أن تلفت نظر المدارس وأولياء الأمور كلغة ثانية وسط التراجع في تعلم لغات أخرى مثل الألماني والفرنسي.

وقالت الصحيفة إن الدوحة "تبرعت بمبلغ يصل إلى 400 ألف جنيه استرليني لبرنامج في المجلس الثقافي البريطاني لدعم تدريس العربية في الفصول المدرسية"، مضيفة أن القطريين يرون "أن اللغة العربية هي لغة العمل في المستقبل".
وتوقع المجلس الثقافي البريطاني أن اللغة العربية ستحتل المرتبة الثانية بعد اللغة الأسبانية في قائمة أهم اللغات المستخدمة في بريطانيا خلال 20 عاما.
وأشارت الصحيفة إلى أن التبرع المالي الضخم دفعته مؤسسة قطر الدولية (qfi) ومقرها الولايات المتحدة، وهي تتبع مؤسسة قطر المملوكة للأسرة الحاكمة.
وذكرت التايمز أن ردود الفعل في المدارس التي بدأت بالفعل بإدخال برامج لتدريس العربية بها جاءت إيجابية بشكل كبير، ونقلت عن مدير أحد المدارس بأن تأثير تعلم اللغة لم يقتصر على فتح الأبواب لفرص واعدة بل امتد الأثر ليشمل دعم الاندماج الثقافي وتفهم الآخر.
وقالت كاتبة المقال إن الأمهات الحريصات على تعليم أولادهن لغة ثانية تدعم خطواتهم المهنية المستقبلية، سيحرصن على تعليم أولادهن كلمة "مرحبا" بدلا من "نيهاو"، تحية الترحيب باللغة الصينية.

بي بي سي عربي

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموضوعات المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
مناهج التعليم وأزمة اللغة العربية شمس البحوث و المقالات 1 02-18-2019 05:20 PM
العربية ستصبح الأكثر انتشارًا في بريطانيا ودول خليجية تنفق الكثير لإدماجها بالمناهج مصطفى شعبان أخبار ومناسبات لغوية 0 11-04-2017 08:20 AM
مؤتمر لنشر مناهج تعليم العربية والإسلام في بريطانيا للعربية أنتمي أخبار ومناسبات لغوية 0 10-17-2015 08:47 AM
معهد ابن سينا بفرنسا يدعو لإدراج اللغة العربية ضمن مناهج التعليم الأوروبية للعربية أنتمي أخبار ومناسبات لغوية 0 07-27-2015 08:46 AM
«الشورى» يطالب باستقلال إدارات «التعليم» .. ويدعو إلى تعزيز مناهج اللغة العربية للعربية أنتمي أخبار ومناسبات لغوية 0 04-14-2015 07:22 AM


الساعة الآن 04:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by