( أعمال المجمع ) أعمال المجمع : 1 ـ دراسة الألفاظ والأساليب والمصطلحات الجديدة في العلوم والآداب والفنون التي لم تدرسها المجامع من قبل . 2 ـ دراسة لهجات القبائل في الجزيرة العربية وما حولها تصحيحا وتأصيلا . 3 ـ إصدار مجلة علمية محكمة ورقية وإلكترونية دورية . 4 ـ دراسة ما يقدّمه المتصفحون من أسئلة ومقترحات. 5 ـ التواصل مع الدارسين وطلبة العلم بواسطة الهاتف (الخط الساخن) كل يوم . 6 ـ تقديم الرأي والمشورة في الصياغة اللغوية لجهات معينة (الجهات الرسمية، القضاء، المحاماة، العقود) . *** للتواصل مع المجمع عبر بريده الشبكي / m-a-arabia@hotmail.com /*** |

مجمع اللغة العربية بمكة يعلن عن إطلاق عضوياته الجديدة
لطلب العضوية:
اضغط هنا

 


الانتقال للخلف   منتدى مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية > الأخبار > أخبار ومناسبات لغوية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مصطفى شعبان
عضو نشيط

مصطفى شعبان غير موجود حالياً

       
رقم العضوية : 3451
تاريخ التسجيل : Feb 2016
مكان الإقامة : الصين
عدد المشاركات : 12,025
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
جهات الاتصال : إرسال رسالة عبر Skype إلى مصطفى شعبان
افتراضي مجمع اللغة العربية الأردني يصدر العدد الثاني من مجلته الثقافية “البيان العربي”‎

كُتب : [ 05-16-2021 - 12:34 PM ]


مجمع اللغة العربية الأردني يصدر العدد الثاني من مجلته الثقافية “البيان العربي”‎
عزيزة علي





عمان – أصدر مجمع اللغة العربية الأردني العدد الثاني من مجلته الثقافية “البيان العربي”، التي تعنى باللغة العربية وقضاياها المتعددة، ويحتوي العدد على إحدى وعشرين مشاركة متنوعة وزعت ضمن أبواب.
وتحت عنوان “ملاحظات حول استراتيجيات التعليم في المملكة الأردنية الهاشمية”، كتب رئيس هيئة تحرير المجلة د. عيد الدحيات افتتاحية المجلة، التي أكد فيها أن المعلم هو حجر الزاوية في البناء التعليمي التربوي، فلا بد من أن تركز الاستراتيجيات على توفير جميع الوسائل والامتيازات التي تؤدي إلى نجاحه في ممارسة مهنته، وتطوير آليات اختيار المعلمين وتدريبهم وتأهيلهم، فمن غير المعقول أن يكون المؤهل العلمي الشرط الوحيد لمزاولة مهنة التعليم، من دون التأكد من شخصية من نودعهم أمانة تعليم الأجيال.
ودعا الدحيات إلى إعادة العهد الذهبي الذي كان المعلم فيه قائدا وقدوة، وهذا يتم بإعطائه جميع حقوقه، من دون منة، بحيث تكون مهنة التعليم -كما كانت في السابق- وسيلة توفر لصاحبها حياة كريمة محترمة تضعه في طليعة السلم الاجتماعي، لافتا الى أن معظم الذين عملوا وأبدعوا وأجادوا (كموظفين في الجهاز الإداري الأردني) جاؤوا من وزارة التربية والتعليم، وجميع من تولى مناصب في الدولة الأردنية -منذ بداياتها الأولى إلى زمننا هذا- قد تعلموا في مدارس وزارة المعارف ووزارة التربية والتعليم، وتعهدهم النظام التربوي ورعاهم خير رعاية.
وأشار الى أن استراتيجيات التعليم التي وضعت في السنوات الماضية انصبت بشكل رئيسي على الجوانب المعرفية الأكاديمية وعلى مكونات العملية التعليمية وكيفية إصلاحها وتطويرها، في حين تم إهمال جوانب بناء شخصية الطالب وهويته وغرس منظومة القيم الأساسية في وجدانه. والحقيقة أن استراتيجيات التعليم العام والعالي التي انبثقت عن عدد من المؤتمرات واللقاءات التي عقدت لرسم معالم طريق الإصلاح، لم تول هذا الجانب الخطير الاهتمام الذي يستحق بحيث تكون هنالك استراتيجية تفصيلية لتربية الأجيال خلقيا ومسلكيا وربطهم بوطنهم وأمتهم العربية والإسلامية من خلال برامج مفصلة واضحة.
ودعا الدحيات إلى إيجاد آلية استراتيجية مستقبلية للتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية وأن تأتي بحل لمعضلة امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي)، فقد أصبح هذا الامتحان بوضعه الحالي غير مقبول، لأنه صار مصدر خوف وإزعاج وقلق للطلبة وأولياء أمورهم، كما أصبح إلى حد ما امتحانا أمنيا يشرف على تنفيذه وحسن سيره جهاز الأمن العام بدلا من وزارة التربية والتعليم. ولا يعقل أن يستمر الحال هكذا بحيث يوضع الطلبة في أجواء من الخوف والرعب من ناحية. كما لا نرضى، من ناحية أخرى، أن يلجأ أبناؤنا وبناتنا من طلبة المدارس إلى الغش في الامتحانات التي أساءت لهم ولسمعة مشرفي وزارة التربية والتعليم.
ورأى أن بناء الشخصية الطلابية الواثقة من نفسها والمعتزة برأيها يتطلب -إضافة إلى التربية المسلكية الخلقية- تغيير المنهجية العقيمة البائسة المتبعة في المدارس والجامعات، التي تعتمد على الإملاء والتلقين وخزن المعلومات في ذاكرة الطلبة. على المخططين التربويين أن يدركوا أن غاية التعليم والتربية خلق الوعي عند الطالب لا تزويده بمجموعة من المعارف والمعلومات فقط.
وأكد أن منهجية التلقين والإملاء مسؤولة عن جعل أبنائنا مجرد مستقبلين وحفاظ يرددون ما يسمعون، وبذلك يقعون فريسة سهلة لأرباب الكلام والديماغوجيين والمتطرفين. والحق علينا جميعا، في البيت والمدرسة، لأننا لم نعودهم على تحليل ما يسمعون والتأمل فيه وتمحيصه، كما لم ندربهم على التوصل إلى قناعات من خلال إعمال العقل واستعمال التفكير والمنطق.
وقال إن أهم وسائل الاتصال بين المعلم والتلميذ في سن الطفولة، هي أن يسمع المعلم أكثر مما يتكلم، ليشجع تلاميذه على الكلام، ثم يناقشهم فيما يتكلمون. إن هذا الأسلوب (أن يسمع المعلم أكثر مما يتكلم) يوجد عند الطالب أهم قيمة في التعليم وفي الحياة كذلك، وهي الشعور بأهميته، وبالتالي احترامه لنفسه واعتزازه بقدراته. ولهذا، يجب الاعتراف بأن الكتاب وحده عاجز عن إحداث التغييرات المطلوبة في إنماء القدرات وخلق الاتجاهات الإيجابية وترسيخ منظومات القيم والفضائل. وتبقى معظم مناهجنا مركزية جامدة تعتمد على مجموعة من الكتب المقررة، والمطلوب إكمالها من الغلاف إلى الغلاف! وبهذا اكتسب الكتاب نوعا من القدسية، وعد المفتاح للمعرفة والتعليم والتعلم.
ويرأس هيئة التحرير د. عيد الدحيات، ويضم عضوية كل من: د.همام غصيب، د.عبدالحميد الفلاح، د.جعفر عبابنة، د.عبدالقادرعابد، د.محمد عصفور، سكرتير التحرير نبيل احريز، والإخراج الفني كفاح آل شبيب.
ويحتوي العدد على العديد من المواضيع تحت عنوان “لغتنا العربية”، كتب كل من عمر أبو ناموس عن “حماية اللغة العربية: بالتشريع أم بالتثقيف؟”، وعبدالقادر عايد كتب عن “معوقات النهوض باللغة العربية”، وعن “اللغة العربية: بعض أهلها عدو لها”، كتبت سرى سبع العيش، وكتب بسام العلي عن “الحرب المصطلحية: الطبيعة والتقنيات وسبل الأمن الوقائي”، وكتب محمد الهروط عن “تأثير اللغة العربية في غيرها من اللغات”.
أما محور اللغة العربية لغة علمية، فكتب فيه كل من: همام غصيب عن “نصوص مختارة من تراثنا العلمي القديم والحديث”، ومن التراث كتب كل من: حمدي منصور عن “القسم في الشعر الجاهلي”، وكتب نبيل احريز عن “خطبة عمر بن عبدالعزيز لما ولي الخلافة”، وفي زاوية قضايا كتب كل من: عبدالجليل الزق عن “مسؤولية الكلمة وآثارها”، وعلاء الدين القريوتي عن “جامعاتنا والانهزام الحضاري”، محمد شاهين “تأملات حول الأب في المجتمع”، محمود السلمان وعامر حميدات “اللغة الإنجليزية: أصلها وتعلمها ومكانتها الاجتماعية”، نادر رزق “التفسير العلمي للقرآن الكريم وإشكالياته اللغوية”.
وشارك في زاوية الترجمة كل من: عيد الدحيات “أبيات من قصيدة


المصدر

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على الموضوعات
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by