الفتوى (1296): هل ترجمة كلمة (بلوتوث/Bluetooth) بـ: ناقول أو رابوط جيدة؟


الفتوى (1296): هل ترجمة كلمة (بلوتوث/Bluetooth) بـ: ناقول أو رابوط جيدة؟


السائل: متابع

هل تصح ترجمة كلمة (بلوتوث) بـ: ناقول، ورابوط؟

الفتوى (1296):

نعم، إن ترجمة كلمة (بلوتوث/Bluetooth) بـ (رابُوط) على وزن (فاعُول) ترجمة صحيحة، ذلك أن وزن (فاعُول) من أوزان الآلة في العربية الفصيحة واللغات الجزيرية القديمة.
وعلى الرغم من أن وزن (فاعُول) قليل الورود في العربية، إلا أنه عربي قح. ومما جاء منه في القديم: (ناقُوس) و(رامُوز) و(ثالُوث) و(باعُوث) و(ساطُور) و(ناطُور) .. ومما اشتق المحدثون منه: (حاسُوب) لآلة الكمبيوتر؛ و(ناسُوخ) لآلة الفاكس؛ و(باحُوث) لمحرك البحث في الشبكة العنكبية مثل جوجل وغيره؛ و(خادُوم) للـ «server». وثمة توجه بين المترجمين العرب لتوظيف وزن (فاعُول) في وضع الكلمات الجديدة ذات الصلة بعلم الحاسُوب. من ثمة اعتبارنا ترجمة كلمة (بلوتوث/Bluetooth) بـ (رابُوط) ترجمة صحيحة ودقيقة وجميلة في آن واحد.

تعليق: أ.د. عبد الرحمن بودرع:

إجابة سليمَة والحمد لله؛
غير أنه يُمكن أن يُطلَق اللفظُ على كل وسيلة رَقمية تربط بين جهتَيْن: فالإنترنت ناقول، وهو أيضًا رابوط، ولكن إذا توصل الباحثون إلى الاتفاق على حصره في البلوتوث فلا مانعَ من اعتماده.
والله أعلَم!

اللجنة المعنية بالفتوى:

المجيب:
أ.د. عبد الرحمن السليمان
(عضو المجمع)
راجعه:
أ.د. عبد الرحمن بودرع
(نائب رئيس المجمع)
رئيس اللجنة:
أ.د. عبد العزيز بن علي الحربي
(رئيس المجمع)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *